http://www.albetaqa.com/images/pages/fb.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/fb.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/tw.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/wa.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/fb.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/fb.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/rss.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/tw.jpg

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/logo.gif

 

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/01.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/02.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/03.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/04.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/05.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/06.jpg

http://www.albetaqa.com/images/pages/07.jpg

 

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/hb-w.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/cards.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/waraqat.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/books.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/law7at.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/pages/cds.gif

 

http://www.albetaqa.com/images/ra3y.gif

 

 

بحث متقدم
إخترنا لك
الطريقة المثلى للصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
الطريقة المثلى للصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
(4506 مشاهدة)
الصلاة على الحبيب

القائمة البريدية

 

ضع بريدك الالكتروني هنا

 

بعد الضغط على زر اشتراك ، سيتم إرسال رسالة تأكيدية إلى بريدك ، اضغط على رابط التفعيل بها .


وَهُوَ يُجِيرُ وَلَا يُجَارُ عَلَيْهِ

 

http://www.albetaqa.com/images/printpaper.jpg

وَهُوَ يُجِيرُ وَلَا يُجَارُ عَلَيْهِ


                

       

يفضل استعمال أحد البرامج التالية لتسريع التحميل http://www.albetaqa.com/images/dwn-a-2.jpghttp://www.albetaqa.com/images/dwn-a-1.jpg

لفك الضغط تحتاج لهذا البرنامج http://www.albetaqa.com/images/winrar.gif

http://www.albetaqa.com/images/error.jpg  http://www.albetaqa.com/images/tellAfriend.jpg


وَهُوَ يُجِيرُ وَلَا يُجَارُ عَلَيْهِ
الوصف : تفسير قوله تعالى : " وهو يجير ولا يجار عليه "
أي أن الله سبحانه يغيث من استغاث به ممن أراده بشر من المخلوقات ، ويمنعه ممن أراده بسوء إذا شاء ، ولا أحد من الخلق يستطيع أن يمنع أحدا أراده الله بسوء فينجيه من بأس الله وعقابه ، ونظيره قوله تعالى : " وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يردك بخير فلا راد لفضله يصيب به من يشاء من عباده وهو الغفور الرحيم " .
وبالله التوفيق . وصلى الله على نبينا محمد ، وآله وصحبه وسلم .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
التاريخ : 30.05.2012 12:42
الزيارات : 2076
أضيفت من قبل : albetaqa

الصور السابقة :
   تفسير قول الله تعالى : " وَكُلَّ إِنسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَآئِرَهُ فِي عُنُقِهِ "  
 الصور التالية :
تفسير قوله تعالى " وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا "   

 


ست اسطوانات بها كل مواد الموقع

 

أقسام الموقع

 

صفحات الموقع

http://www.albetaqa.com/images/pages/tw.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/tw.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/tw.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/rss.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/fb.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/fb.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/tw.jpg http://www.albetaqa.com/images/pages/tw.jpg

 

يمكنكم الاستفادة من كل مواد الموقع دعويا أو تجاريا دون الحاجة إلى الرجوع لإدارة الموقع     .